ارتفاع الناتج البنكي الصافي لبنك البركة

 
 
أخبار
2021-12-08

ارتفاع الناتج البنكي الصافي لبنك البركة

يعمل بنك البركة تونس على تأكيد مكانته كبنك مسؤول ملتزم بمنهج أخلاقي يهدف إلى إشراك المجتمعات من خلال تجديد نموذج الأعمال المصرفية التقليدية.
بنك البركة تونس الذي تم إنشاؤه في 15 جوان 1983، تحت اسم " بيت التمويل التونسي السعودي – BEST BANK " و هي وحدة من وحدات مجموعة البركة المصرفية التي تتبنى استراتيجية أعمال رقمية في حين تقدم مجموعة واسعة من منتجات وخدمات التمويل الإسلامي.
مجموعة البركة المصرفية - ABG -، ومقرها مملكة البحرين، هي البنك الإسلامي الرائد في القارة الأفريقية بأصول ارتفعت بنسبة 8٪ في سنة 2020 لتصل إلى 28.2 مليار دولار وتتواجد في 17 دولة عبر أكثر من 700 فرع. لديها أوسع انتشار جغرافي بين المؤسسات المالية الإسلامية في العالم.
بنك البركة تونس يهدف إلى ترسيخ مكانته في تمويل الاقتصاد التونسي كنموذج للشراكة ودعم الاستثمار وذلك من خلال تحديد المشاريع وتعبئة الموارد اللازمة والكافية من أجل تحقيقها وتشجيع التجارة على المستوى الدولي والمشاركة في تمويل مشاريع التنمية الاقتصادية.
تؤمن الإدارة العامة للبنك بأن المجتمع يحتاج إلى نظام مالي عادل ومنصف يكافئ الجهود ويساهم في تنمية المجتمع.
كشف التقرير السنوي الذي نشره البنك مؤخراً عن أن إجمالي الأصول في عام 2020 بلغ 2،514.4 مليون دينار بتطور نسبته 6٪ مقارنة بعام 2019. وقد ساهمت الذمم المدينة بشكل رئيسي في هذه الزيادة من 1054.0 مليون دينار بتاريخ 31/12/2019. إلى 1،284.6 مليون دينار في نهاية
العام المالي 2020
بلغ إجمالي الودائع 2،289.2 مليون دينار ، مسجلاً نمواً بنسبة 5٪ ، مما يشير إلى تقدم ملحوظ من حيث دعم الوظائف لموارد البنك.
تشكل ودائع وأصول العملاء جزءًا مهمًا من الموارد ، أي 72٪ من إجمالي الودائع. وأظهرت تغيراً بنسبة 9٪ ، بقيمة 1.653.443 ألف دينار اعتباراً من 31/12/2020.
تمثل الودائع تحت الطلب نسبة كبيرة مع 38٪ من إجمالي الودائع المحصلة من العملاء ، أي 619.8 مليون دينار. أما الودائع الاستثمارية (مع المضاربة والوكالة) فتبلغ 380.8 ألف دينار بنسبة 23٪. وتبلغ نسبة الودائع لأجل غير المخصصة 18٪. كما تمثل الودائع الادخارية 18٪ من إجمالي ودائع العملاء. إن هيكل الودائع هذا يزيد من استقرارها بالإضافة إلى صلابة الأسس المالية لبنك البركة تونس
على الرغم من السياق الصعب بسبب الأزمة الصحية COVID-19 ، واصل بنك البركة دعم عملائه. استمر الحجم الإجمالي لتمويل العملاء في النمو بزيادة قدرها 22٪ ليصل إلى 1،284 مليون دينار للعام المالي 2020
ونتيجة لذلك ، سجل صافي الدخل المصرفي زيادة بنسبة 18٪ ليبلغ 99.7 مليون دينار. وتعزى هذه الزيادة بشكل رئيسي إلى زيادة هامش الربح.
في الواقع ، يتكون بنك الاستثمار القومي من 81٪ هامش ربح ، و 16٪ صافي عمولات و 3٪ دخل من محفظة الاستثمار.
بلغ صافي ربح بنك البركة في نهاية العام المالي 2020 16.0 مليون دينار مقابل 15.0 مليون دينار بتاريخ 31/12/2019 ، بزيادة قدرها 7٪.